رئيس الفيفا يتحدث عن بدء نشر تكنولوجيا مساعدة الحكام بالفيديو على نطاق أوسع مما هي عليه حالياً وبعد نجاح تجربتها في العديد من الأحداث الرياضية…

يبدو أن الاتحاد الدولي لكرة القدم « فيفا » بقيادة رئيسه الحالي جيانيللي إنفانتينو قد قرر الدخول باستخدام تكنولوجيا مساعدة التحكيم بالفيديو إلى نطاق أوسع مما هي عليه في الوقت الحالي.

التكنولوجيا الجديدة التي تساعد الحكام على احتساب الأخطاء التي تُثير جدلاً كبيراً في كرة القدم، تم تجربتها في عدة مناسبات مثل كأس العالم للأندية في اليابان 2016، بل وتم استخدامها أيضاً لتصحيح خطأين في فوز منتخب أسبانيا الودي على منتخب فرنسا في باريس.

لذلك قرر جياني إنفانتينو أن يتم استخدام تلك التكنولوجيا في بطولة كأس العالم القادمة في عام 2018 والتي ستقام في روسيا، بل وقرر أيضاً دخول تلك التكنولوجيا إلى كرة القدم الإنكليزية.

ولن يكون دخول تكنولوجيا مساعدة التحكيم بالفيديو إلى إنكلترا من بوابة بطولة الدوري الإنكليزي الممتاز، لكن سيتم تطبيقها في بطولة كأس الدوري الإنكليزي « كأس رابطة المحترفين الإنكليزية ».

وجاءت كلمات إنفانتينو -الذي حل بدلاً من السويسري جوزيف بلاتر في رئاسة الفيفا- عن تكنولوجيا الفيديو كالتالي  » سنستخدم تكنولوجيا التحكيم بالفيديو لأننا لم نتلقَّ سوى ردود فعل إيجابية حتى الآن « .

يُذكر أن الاتحاد الإنكليزي لكرة القدم كان قد تعهد بتطبيق تكنولوجيا التحكيم بالفيديو في بطولة كأس الاتحاد الإنكليزي بداية من يناير/كانون الثاني لعام 2018، لكنهم الآن قد يقومون بتطبيقها في الجولة الأولى من بطولة كأس الدوري الإنكليزي « كأس رابطة المحترفين الإنكليزية » في أغسطس/آب القادم.