Leo Messi a décidé le match au Vicente Calderon cet objectif

أشادت وسائل الإعلام الأرجنتينية بالنجم ليونيل ميسي، مبرزة دوره الحاسم في فوز فريقه برشلونة على أتلتيكو مدريد أمس، حيث سجل الهدف الثاني للفريق الكتالوني، في الوقت القاتل والذي ضمن به الفوز للبلاوجرانا في مباراة صعبة أمام الفريق العاصمي في عقر داره.

ونقلت صحيفة « موندو ديبوريتفو » الإسبانية المقربة من برشلونة الإشادة الأرجنتينية بليونيل ميسي وقالت: « يظهر عندما يكون فريقه بأمس الحاجة إليه » حيث سجل هدفًا في الدقيقة 86 ليضمن به فوز برشلونة.

وقالت صحيفة « أوليه » الأرجنتينية مشيدة بميسي: « في مدريد عندما يرون ميسي يبكون، ليس فقط مشجعو ريال مدريد خاصة في الكلاسيكو، بل أيضًا مشجعو أتلتيكو مدريد ».

وأضافت: « ليو عاد ليمطر الشباك، في المباراة التي قد تكون الأخيرة في الملعب التاريخي لأتلتيكو مدريد، ووصل إلى الهدف رقم 27 في مرمى الروخي بلانكونس خلال 34 مباراة ».

أما صحيفة « كلارين » فوصفت هدف ليونيل ميسي وقالت: « جاء بمثابة الاحتضار عندما كان التعادل مخيمًا على المباراة » مضيفة: « إلهام ميسي كان حاسمًا ».

أما صحيفة « جرافيكو » فقالت: « ميسي عاد ليواصل هوايته في التسجيل بمرمى فريق دييجو سميوني ».

ورفع ميسي بذلك الهدف رصيده إلى 20 في صدارة ترتيب الهدافين متفوقًا على زميله سواريز بهدفين وعلى كريستيانو رونالدو بـ4 أهداف.