اضطر رونالدو للتنكر من جديد وذلك حتى يصطحب ابنه جونيور للمدرسة حيث تنكر في زي مصاصا للدماء بينما لم تكن تلك هي المرة الأولى التي يتنكر فيها النجم البرتغالي حيث سبق وأن فعلها في عدة مواقف .

هذا ويستعد رونالدو للمشاركة رفقة الريال في مواجهة اوساسونا في الجولة الثانية والعشرين من الليجا آملا في أن يتمكن من وضع بصمته في حصد النقاط الثلاث للبلانكو .