Sadio Mane missed in the penalty shootout as Senegal crashed out of the Africa Cup of Nations

كشفت صحيفة “ذا الصن” البريطانية، اليوم الاثنين، عن أن عائلة ساديو ماني تعرضت لهجوم من قبل البلطجية على منزلهم في السنغال، بعد إضاعة لاعب ليفربول لضربة الجزاء لمنتخب بلاده وخروجهم من منافسات كأس أمم افريقيا ضد الكاميرون في الدور ربع النهائي.

وذكرت الصحيفة إلى أن البلطجية عادوا ليهاجموا منزل عائلة عم اللاعب السنغالي، ويحطموا سيارته الفارهة، في حين تحول ذلك إلى موجة غضب داخل السنغال.