قررت المحكمة الجنائية العليا بإسبانيا، استمرار فتح قضية المقدمة من شركة « دي إي إس » البرازيلية، ضد نيمار دا سيلفا، نجم فريق برشلونة.

ووفقًا لما نشرته صحيفة « ماركا » الإسبانية، فإن المحكمة رفضت الطعون المقدمة من برشلونة وسانتوس (نادي نيمار السابق) وشركة إن أند إن، ووالدة اللاعب.

وأضافت الصحيفة: « فيما لا تزال الطعون المقدمة من جانب جوسيب ماريا بارتوميو رئيس النادي الكتالوني ونيمار سارية أمام المحكمة وسيتم حلها في الأيام المقبلة ».

وأوضحت: « المؤكد أن رفض الطعون بات حكمًا نهائيًا للمحكمة، ولم يعد الاستئناف ضده ممكنًا ».

وأتمت: « بالتالي فإن برشلونة وسانتوس وشركة إن أند إن ووالدة نيمار أصبحوا في قفص الاتهام ».