أبلغ صانع الألعاب الجزائري رياض محرز لاعب ليستر سيتي الإنجليزي اليوم الثلاثاء، إدارة ناديه، رغبته في الرحيل خلال فترة الانتقالات الصيفية الحالية.

وانضم محرز (26 عاما) لليستر في 2014 قادما من لو هافر الفرنسي مقابل 400 ألف إسترليني.

واكد محرز أنه كان قد اتفق مع رئيس النادي في الموسم قبل المنصرم على البقاء لموسم آخر بعد الفوز بالبريمييرليج.

وقال محرز في بيان: « نظرا لإعجابي وحبي لليستر، أود أن أكون صريحا تماما وشفافا، أبلغت النادي بأنه حان وقت رحيلي ».

وأضاف: « تحدثت بشكل جيد مع الرئيس الصيف الماضي واتفقنا على أنني سأظل لموسم آخر لمساعدة ليستر في كل ما يستطيعه بعد هذا التحول عقب الفوز بالدوري واللعب في دوري الأبطال. ومع ذلك، أنا شخص طموح واعتقد أنه حان وقت مواجهة تحدٍ جديد ».

وكان محرز من الركائز الأساسية في ليستر خلال تتويجه بالدوري الموسم قبل المنصرم بعد عام واحد فقط من تفادي الهبوط لدوري القسم الثاني.

واختتم اللاعب الجزائري قائلا: « العلاقة التي تربطني بالنادي وبمشجعي ليستر المدهشين هو شيء سأحتفظ به معي دائما وآمل أن يتفهموا ويحترموا قراري ».