هل حقاً يرحل النجم البرازيلي عن ملعب كامب نو؟

لا يزال الحديث مستمراً عن مستقبل اللاعب نيمار دا سيلفا مهاجم ونجم نادي برشلونة الإسباني وإذا ما كان سيبقى مع النادي أم سيرحل عنه خلال فترة الانتقالات الصيفية المُقبلة.

تقارير صحفية بريطانية تقول أن اللاعب الدولي البرازيلي قد فتح باب الرحيل عن ملعب كامب نو، وذلك لرغبته في اللعب لفريق يكون هو نجمه الأول، بدلاً من تواجده في ظل المهاجم الأرجنتيني ليونيل ميسي في برشلونة.

وذكرت تلك التقارير أن نيمار يني إطلاق العنان أمام الشرط الجزائي الموجود في عقده والذي يُقدَّر بـ200 مليون يورو « 169 مليون جنيه استرليني »، وذلك في ظل استعداد اثنين من أندية الدوري الإنكليزي الممتاز على دفع هذا المبلغ.

ويُعتبر نادي تشيلسي الإنكليزي هو أبرز الأندية الراغبة في التعاقد مع المهاجم المتميز، حيث ينوي المالك الروسي رومان أبراموفيتش شرائه من أجل تعويض الرحيل المحتمل للبلجيكي إيدين هازارد إلى نادي ريال مدريد الإسباني.

لكن هناك نادي آخر وعد نيمار بإعطائه الراتب الذي يطلبه من أجل الموافقة على الانتقال إليه في الميركاتو الصيفي القادم، وهو نادي مانشستر يونايتد الإنكليزي، والذي يُقدّم أعلى راتب للفرنسي بول بوغبا الذي يحصل على 290,000 جنيه استرليني أسبوعياً.

يُذكر أن نيمار دا سيلفا كان قد وقّع على عقد جديد مع النادي الكاتالوني في شهر أكتوبر/تشرين الأول الماضي يقتضي بحصوله على راتب أسبوعي يُقدر بـ300,000 يورو « 260,000 جنيه استرليني ».

فهل يُقرر صاحب الـ25 عاماً الرحيل عن ملعب كامب نو؟ وفي حالة رحيله، إلى أين سينضم… تشيلسي أم مانشستر يونايتد؟ أم خصم آخر يظهر لخطفه من بين أنيابهما؟